منتديات إكسب صلاة النبي

مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه أحترمي وتقديري رئيس المنتدى علي أبو غاليه

{ أهلا وسهلا بك يا زائر في {منتديات إكسب صلاة النبي}


    وريقات 18

    شاطر
    avatar
    احمد رزق أبو غاليه
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 5083
    العمر : 32
    الموقع : http://abughalia.yourme.ne
    غزه :
    اختر علم بلدك :
    المزاج :
    هوايتى: :
    ألمهنه :
    الجنس :
    نشاط العضو :
    95 / 10095 / 100

    تاريخ التسجيل : 02/10/2007

    يد وريقات 18

    مُساهمة من طرف احمد رزق أبو غاليه في الخميس سبتمبر 03, 2009 1:55 pm


    … انظر بشغف وحب …تدمع عيناي …اقف مذهولة بوجهه …ما الذي دار في عقلك يا محمد …؟!لكم انت بار !… ابناء ارض الكنانة قاطبة … سيقتدون بك …وان لم يقتدوا بك … فبمن يقتدوا اذن ؟!…
    اتخيل محمد عطا ورفلقه التسعة عشر … في معسكرات قندهار وخوست وبكتيا … اتخيلهم جميعا وهم يرسمون الطريق امامهم … ليس طريقا يشيدون فيه حياتهم …!بل هم يرسمون النهاية … يرسمون امام اعينهم جميعا … طريق الرحلة الى ديارهم … وهل لهم ديار الا هي … انها الجنة … ونحسبهم _والله حسيبهم _من اهلها .. اتخيلهم في شهرهم الاخير … في ذي القعدة من عام 1422 هـ… كل منهم يعد العدة يلقي وصيته الى امة الاسلام … كل يودع شيخه اسامة بدمع .. وكيف … اراهم واتخيلهم وهم يستعدون للرحيل …يحلقون لحاهم ويخلعون عمائمهم … وكذلك اثوابهم … وقد دمعت الاعين … لان الدنيا باسرها لم ترهم وهم يشمخون بعزتهم … وهم يقتدون بمحمد صلى الله عليه وسلم حتى في لباسه … اتخيلهم كل واحد منهم يودع اخاه … يقول له … الى اللقاء في المعركة …استودع الله دينك وامانتك وخواتيم اعمالك ..هذا يرجع الى المدينة المنورة … وذاك الى مكة … والآخر الى المانيا والبقية يذهبون الى امريكا وكل واحد يبدأ يعد الايام والساعات … ترى متى المعركة … ؟ متى سنثخن عدو الله؟…متى سنريهم بأسنا ؟وفي يوم الخميس 18/جمادى الآخرة 1422هـ الموافق للسادس من ايلول 2001 م تقرر موعد المعركة يوم الثلاثاء …
    يبدأ الابطال يعدون الساعات اقترب موعد الرحيل … ايام ونذهب نصل الى ديارنا …كل واحد منهم يقزل هذا…تتجمع الخلايا كل مجموعة مع بعضها … عطا ورفاقه …الجراح ورفاقه.حنجور ورفاقه …والشحي ورفاقه …يبدأون بالدخول الى هبل العصر صبيحة يوم الثلاثاء الثالث والعشرين من جمادى … وليس في سمعهم الاصوت واحد شجي " ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله امواتا بل احياء عند ربهم يرزقون فرحين بما آتاهم الله من فضله ويستبشرون بالذين لم يلحقوا بهم من خلفهم الا خوف عليهم ولا هم يحزنون "
    تدمع الاعين … يذكرون الله تعالى …يذكرون اخوانهم في افغانستان … يذكرون شيخهم اسامة … يذكرون الجنة … ويقولون والله انها لحياة طويلة … لحظات تمضي… تضرب الطائرة الاولى … يكبر اسامة … يسجد يبكي … يحمد الله … الثانية … الثلثة…تسعة عشر هم خلاصة الامة … قدوة شبابها … عطا والشمري والعمري والشهري والشحي والغامدي والحزنوي وحنجور والجراح وبقية اخوانهم هم خلاصة الامة واسامة قائد الامة …يحمل همها … ونحن جند محمد وجند اسامة في خدمة دين الله تعالى…!




    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 18, 2017 8:11 am